بالصور: مشاهد لمواقع في القدس.. العاصمة العربية اﻷغلى على قلوبنا

وداد السعودي
وداد السعودي
محرر أخبار جوية- قسم التواصل الاجتماعي
2018/05/16 م ، 1439/8/30هـ
المصلى المرواني وهو جزء من المسجد الأقصى
المصلى المرواني وهو جزء من المسجد الأقصى
مصلى البراق وهو جزء من المسجد الأقصى
مصلى البراق وهو جزء من المسجد الأقصى
مصلى الأقصى القديم
مصلى الأقصى القديم
مسجد قبة الصخرة من الداخل وهو جزء من المسجد الأقصى
مسجد قبة الصخرة من الداخل وهو جزء من المسجد الأقصى
مسجد قبة الصخرة من الخارج
مسجد قبة الصخرة من الخارج
كنيسة مريم المجدلية
كنيسة مريم المجدلية
كنيسة القيامة من الداخل
كنيسة القيامة من الداخل
طريق الآلام
طريق الآلام
طاحونة باب الخليل
طاحونة باب الخليل
ضريح السيدة مريم
ضريح السيدة مريم
حائط البراق
حائط البراق
برج القلعة
برج القلعة
باب العامود
باب العامود
باب الساهرة
باب الساهرة
باب الخليل
باب الخليل
باب الأسباط
باب الأسباط
مشهد عام لمدينة القدس
مشهد عام لمدينة القدس
كنيسة القيامة
كنيسة القيامة
المسجد القبلي
المسجد القبلي

طقس العرب- تحتل مدينة القدس مكانة كبيرة لدى المسلمين في جميع أنحاء العالم؛ لأهميتها التاريخية والدينية، فهي ثالث أقدس الأماكن عند المسلمين بعد مكة المكرمة والمدينة المنورة، وكانت قبلة المسلمين الأولى في الصلاة قبل أن تتحول القبلة إلى الكعبة في مكة.

 

وتعود أهمية القدس الدينية لدى المسلمين كونها مسرى الرسول صلى الله عليه وسلم، حيث أسرى به جبريل عليه السلام إليها، ومنها عرج إلى السموات العلى، كما تحتل أهمية كبيرة لدى المسيحين واليهود.

 

ويقع في القدس معلمين إسلاميين بارزين، هما: قبة الصخرة التي تحوي الصخرة المقدسة، والمسجد الأقصى الذي بُني خلال العهد الأموي.

 

وتعتبر البلدة القديمة بحد ذاتها إحدى المعالم التاريخية المقدسية. حيث تبلغ مساحة القدس القديمة نحو 900 دونم (الدونم ألف متر)، ويقع المسجد الأقصى في الناحية الشرقية من المدينة وأسوارها. وتقسم المدينة إلى حارات أو خطط، وفي هذه الأحياء أسواق محلية صغيرة استقلت عن الأسواق الرئيسة.

 

ويوجد في مدينة القدس عددا من المعالم الدينية ذات الأهمية الكبرى لدى المسلمين والمسيحين، مثل:  المسجد الأقصى الذي يضم مسجد قبة الصخرة والمسجد القبلي، كما تحتوي على كنيسة القيامة وحائط البراق وغيرها الكثير من المعالم التاريخية والدينية التي نستعرضها في ألبوم الصور أعلاه:

 

اذا اردت المساهمة في إثراء محتوى "طقس العرب" قم الآن بكتابة المقالات والاخبار وأرسلها إلينا لنقوم بنشرها وكن جزءاً من مجتمع طقس العرب
شاهد أيضاً